منتديات الصمود الحر الشريف
زيارتكم تسرنا * ومشاركتكم لنا بالتسجيل والمساهمة في منتدياتنا تسعدنا * حللتم أهلا ونزلتم سهلا في منتدياتكم الصامدة الحرة الشريفة

منتديات الصمود الحر الشريف

هذه المنتديات تجمع الشرفاء والشريفات الذين يناضلون من أجل القضايا العادلة في فلسطين والعالمين العربي والإسلامي والعالم بأسره بالوسائل التعبيرية الشريفة والشرعية - لا تتحمل إدارة المنتديات مسؤولية ما ينشر فيها مما لا يعبر عن رأيها بالضرورة
 
الرئيسيةجديد اليوم*س .و .جبحـثالتسجيلدخول

وضع الأمريكان دستور العراق ........................... وضع الروس الآن دستور سوريا ..................... ربما هذا يعني أن سوريا من نصيب روسيا في مشروع الشرق الأوسط الجديد .............. لقد بدأ العد العكسي لزوال الدول العربية نهائيا من خريطة العالم

شاطر | 
 

  وتتسابق الأحداث والتطورات قبل مؤتمر جينيف2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
برهان إبراهيم كريم
إطار سامي
إطار سامي


عدد المساهمات : 72
تاريخ التسجيل : 13/08/2010

مُساهمةموضوع: وتتسابق الأحداث والتطورات قبل مؤتمر جينيف2   السبت نوفمبر 16, 2013 9:22 am

وتتسابق الأحداث والتطورات قبل مؤتمر جينيف2
وتتسارع الأحداث والتطورات قبل انعقاد جينيف2 بسرعة عالية فيها الكثير من البهلوانيات.
ونجد من فرضوا على الشعوب مسؤولين وساسة وممثلون للمعارضة يتحفوننا بما يعرضونه علينا من مواقف وتصريحات وقرارات وآراء وتصورات بكل ما لا ينفع السوريين والانسانية جمعاء. ثلاث سنوات  ذهبت من عمرنا هباء ونحن نستمع لفرضيات عدة تطرح علينا, ونسمع لكل من يحاول إقناعنا ببرهانه على صحة فرضيته, وأنها هي النظرية الصحيحة والوحيدة التي يجب أن تعتمد لحل الأزمة السورية. فهذا يعتبر أن لا تفاوض إلا برحيل النظام, وذاك يعتبر أن الحل برحيل الرئيس بشار الأسد, وآخر يعتبر الحل بتدخل عسكري امريكي أو أطلسي أو عربي أو دولي لإسقاط النظام أو احتلال سوريا,  وآخر يعتبر الحل بوحدانية تمثيله للسوريين, وآخر يعتبر أن الحل يجب أن يكون حل عسكري  ولا حل سواه. وآخر يعتبر أن  ما يحدث في سوريا إنما هي حرب أهلية, وآخر يعتبر أن ما يحدث إنما هو حرب لإسقاط النظام أو هي حرب على الإرهاب. والمحزن أن هؤلاء فرضوا من انفسهم أوصياء على السوريين, ونصبوا انفسهم ممثلين للسوريين في كل مجال من المجالات, فالسوري بنظرهم متهم  ومدان على موقفه كونه موالي أو معارض للنظام. ويجب أن يحاسب على موقفه أمام القضاء, أو أن تزهق روحه كعقوبة له على موقفه الذي لا يروق لبعض هؤلاء مع أن ألسنتهم تصدح بالديمقراطية  صباح مساء. ولكنهم فاجأونا بلحسهم لتصريحاتهم , واستدارتهم عن مواقفهم, وتنازلهم عن نظرياتهم ,إلى نظرية لم يقبلوها منذ البداية, وهي أن الحل سياسي ويتم من خلال الحوار. ولم تُفوت وسائط الإعلام  الفرصة وراحت تتسابق لإحراج أو تهزيل أو تضخيم طرف ودور, من خلال ما تنشره من أخبار لكشف بعض المستور, أو لاصطياد أكثر من عصفورين بخبر أو نبأ أو رأي أو مقال, لغاية في نفسها, أو لخدمة مأرب ومصالح دول وحكومات. أو للصيد في الماء العكر, أو تحقيق سبق صحفي. وأذكر بعضاً مما نشرته بعض وسائط الاعلام:
• صحيفة لوفيغارو Le Figaro: كشفت بعض المتورطين. وهذا بعضاً مما نشرته:
1. نشرت مقال جورج مالبرونو, وجاء فيه: الاستخبارات الأميركية  والمخابرات العامة الأردنية متورطتين بتزويد المتمردين السوريين بالسلاح من خلال تهريبه عبر الحدود السورية, عبر منطقة صحراوية بين سوريا والأردن والعراق خاضعة لسيطرة المهربين منذ فترة طويلة.
2. 600 طن من السلاح نقلتها وكالة CIAإلى المسلحين قرب دمشق خلال ستة أشهر فقط عبر الحدود الأردنية إلى المجموعات المسلحة قرب دمشق و درعا  أيضاً. وعمليات نقل السلاح جرت بسرية تامة عبر قوافل ليلية إلى سوريا انطلاقاً من صحراء شرقي الأردن وبمساعدة من البدو, حيث يجري التسليم وتصويره بهدف توثيق العملية.
3. أغلقت تركيا المدارس في سيلانبينار المحاذية لرأس العين السورية مركز المقاتلين الأكراد, إثر سقوط قذيفة هاون تم إطلاقها من الأراضي السورية لدواع أمنية. وكان الرد التقليدي بإرسال عشر طائرات من طراز F-16 من ديار بكر لاختراق الأجواء السورية.  
• صحيفة يني مسج: وكشفت تورط حكومة أردوغان وحزبه, وهذا بعضاً مما نشرته:
1. نشرت مقال محرم بيرقدار, وجاء فيه: تستمر السياسة الخارجية الفاشلة لحكومة حزب العدالة والتنمية بجر الحرب الدائرة في سوريا إلى تركيا, وبفضل هذه السياسة الفاشلة أصبحت الآن حدودنا المشتركة مع سوريا والتي كانت أشبه بحديقة ورود جميلة زمن سيطرة حكومة الرئيس الأسد على الحدود, وباتت حالياً أشبه ما تكون بجهنم . حيث يمكن أن يقتل مواطن تركي بقذيفة أو برصاصة لا يدري أحد مصدرها في أي لحظة.
2. قال حيدر باش رئيس حزب تركيا المستقلة: مهد موقف روسيا من الأزمة السورية ووقوفها في وجه المخطط الغربي القاضي باحتلال سوريا للانتقال من حالة الحرب إلى حالة السلام, وسوريا ساعدت كثيراً في إضعاف قوة الولايات المتحدة الأمريكية التي توصف بالقوة العظمى, وأبرزت قوة روسيا  في هذا العالم. وبهذا نقول بأن منطق السلم هزم  منطق الحرب.
• وصحيفة برنسا غرافيكا الأرجنتينية, كشفت سراً, بنشرها خبراً جاء فيه: أكد المتمردون السوريون أن الادارة الاميركية سحبت دعمها, وقطعت المساعدات العسكرية عن الجيش الحر , في محاولة للضغط عليهم للمشاركة في مؤتمر جينيف2.
• وصحيفة Turkish Taraf: تنشر ما يدور في الخفاء وهذا بعضاً مما نشرته:
1. احتمال تعيين أحمد داود أوغلوا في منصب رئاسة الوزراء أو نائب رئيس وزراء, وهكان فيدان مستشار جهاز المخابرات التركي في منصب وزير الخارجية, لمحاولاته تطبيق سياسات حكومة أردوغان في سوريا ومصر.
• موقع Stand point: نشر خبراً جاء فيه: كان مفاجئاً جداً إقالة قدري جميل. ولكنه تعبير واضح عن أن الرئيس السوري لم يعد في موقع الدفاع. إنه يقوم بكل ما يشير إلى قوته, فيهاجم السعودية, ويطوي صفحة أي معارض يتصل بالسفير الأميركي فورد. الرجل يقص شريط عودته لحكم سوريا من موقع من يفرض شروطه.
1. موقع Start point: نشر خبراً جاء فيه: لن ينتظر الجيش السوري فصل الشتاء وتساقط الثلوج وتدني درجات الحرارة  ليبدأ بمعركة القلمون, لأن تأجيلها يعني تثبيت المعارضة المسلحة لمواقعها, وتعزيز قدرتها.  وما يشاع عن تدخل روسي أميركي  لمنع وقوعها كي لا تؤثر على مؤتمر جينيف2 ليس صحيحاً, لأن المؤتمر قد لا ينعقد, ما يحتم حصول المعركة.    
• مركز الدراسات الاستراتيجي Grand Strategy,نشر تقاريراً, وجاء فيها:
1. عجيب أمر الصراع الثانوي في سوريا, إذ تتصارع القاعدة اليوم مع جبهة النصرة المتحالفة مع قطر وتركيا ومع الأكراد ومع الإخوان المسلمين ومع الجيش الحر, وتحاول رص صفوفها بقدوم الظواهري إليها لرأب الصدع مع النصرة , لخوض معركة العمر في بر الشام. وهنا لن يبقى في الميدان إلا الحيش السوري وتنظيم القاعدة, مما سيجعل العالم كله خلف الأسد. فأي خطأ إستراتيجي ارتكبه الغرب بالاستماع لقطر وتركيا والسعودية؟  
2. لعل إقالة نائب رئيس الوزراء السوري قدري جميل بمثابة رسالة من النظام السوري إلى أن لا مكان في حكمه لكل من يتصل بالأمريكيين. النظام يتصرف من موقع القوة, وقدري جميل لم يقدر أن النظام قد قرر أن يتعامل من موقعه الجديد بعد الاتفاق الروسي الأميركي في ميزان قوى الحكم, ولعلها رسالة إلى نوعية هذا الاتفاق, التي لا تجعل للأميركيين موطئ قدم في المعادلة السياسية السورية الداخلية.
3. بدأت واشنطن بإعادة ترتيب أوراقها في المنطقة على أساس ما أعلمت به حلفائها, من أن تركيا والسعودية وقطر قد ورطوها بالأزمة السورية إلى أبعد حد. فقامت بتعيين السفير هيل المشهور بصلاته  السياسية ليلبي رغبة واشنطن بمواكبة التغييرات المقبلة في السياسة الأمريكية تجاه ملفات كبرى, من بينها الملف السوري. ومن المؤكد أن الانعطاف سيأخذ وقتاً, ولكن مواكبة أمير قطر الجديد له واضحة.
4. المؤكد أن الانعطاف الأميركي سيأخذ وقتاً كما هو حال انعطاف القاطرة والمقطورة, ولكن مواكبة أمير قطر الجديد له واضحة بتقديم سلة عروض تعويضية للرئيس الأسد مؤخراً, أما عناد الرياض فسيتم ترويضه بزيارة كيري إن لم تكن زيارة صدام تخرج بندر عن المعادلة, أو تخرج الأميركيين عن طورهم أو تدخل الأثنين في قطيعة غير معهودة, ولكنها جزء من كل ما هو غير مألوف وغير نمطي في عالمنا الجديد والمقبل, فكل شيء يتغير.
5. مطالبة رئيس وزراء العراق المالكي بعقد قمة دولية لمحاربة تنظيم القاعدة في بغداد وضع إدارة  الرئيس الاميركي في حرج شديد, فإن هي لم تستجب ستبدو داعمة لتنظيم القاعدة, وإن قبلت ستجد نفسها في مكان واحد مع الأسد باعتباره الأساس في هذه الحرب.  
6. نعم الأسد يتصرف كمنتصر. واضح أنه نال ضمانات روسية. وعلى الأرض بات يحقق المزيد من الانتصارات التي تؤهله أن يفرض إرادته على طاولة جينيف2, ولهذا فإن تغاضي الإبراهيمي  عن ذكر قضية الإرهاب الدولي القائم في سوريا قد أزعج السلطات السورية وجعلها تقرعه فوراً. بل وبلغ الأسد من القوة أن خارجيته قد ردت على تصريحات كيري بعنف القوي الذي يوصل له رسالة أن الكلام في غير مكانه لن يسكت عليه.
7. لن يكون مؤتمر جينيف2 أكثر من افتتاح كرنفالي, فلن يقود إلا إلى حوارات متقطعة. لأن شرطه أن يتوافق الأفرقاء على حكومة ائتلافية يراها البعض شاملة والبعض موسعة. وإذا لم يتوافقوا فلن تتشكل الحكومة, فضلاً عن أن داعش لا مكان لها بالحوار, فالصراع مستمر معها, ومن لا يعرف من المعارضة كيف يهزم واقفاً سيجعل اجتياح المنتصر بلا حدود.
• وصحيفةForeign policy, مهتمة بالوضع السوري, وهذا بعض مما نشرته:
1. الأعمال الوحشية التي ترتكبها داعش أصبحت حديث الناس في المدن التركية على الحدود مع سوريا, حيث تحمل هذه المجموعة التي تضم نحو ثمانية آلاف جهادي إيديولوجيا تعود للقرون الوسطى, كما أنها مصابة بهوس مرضي لفرض السلوك الإسلامي الذي تراه هي صحيحاً على البلدات والمدن التي تسيطر عليها, وقد أصبح هوسها مصدراً للإرهاب.
2. تلقى الرئيس الأسد في الشهور الأخيرة هديتين: الهدية الأولى كانت الصفقة الأمريكية الروسية التي أبعدت الانتباه عن حملته, وفرضت على الحكومات الغربية التعامل معه كحاكم شرعي للبلاد. وأما الهدية الثانية فكانت داعش التي بررت بأنه لا يواجه مناوئين سياسيين بل إرهابيين.
3. ستزيد السعودية المساعدة للمتمردين الإسلاميين في سوريا الآن, كي تعاقب الولايات المتحدة الأمريكية من جهة, وتهزم الإيرانيين من جهة ثانية. ولكن هزيمة إيران في سوريا والإطاحة بالرئيس الأسد تصب في مصلحة الولايات المتحدة الأمريكية, شريطة أن لا يكون النظام القادم أسوأ من نظام الأسد في مقارعته للغرب والولايات المتحدة الأمريكية.
4. قال باراك بارني: إن داعش المرتبطة بالقاعدة والمسيطرة على مدن شمالي سوريا بدأت الحملة الأكثر شمولاً لكسب القلوب والعقول عن طريق تقديم الخدمات الاجتماعية للمجتمع مستغلة فرض قبضتها على المنطقة لتقديم المال والسلع الضرورية للسكان, وتوزع عليهم منشورات حول فضيلة الجهاد وتحريم الديمقراطية وتحريم التعامل مع طوائف أخرى.
• وصحيفة Le point, هي الأخرى تهتم بالشأن السوري. وهذا بعض ما نشرته:
1. المتمردون السوريون يهددون المعارضين الذين يرغبون بالذهاب إلى جينيف2. حيث جاء في إعلان 19 مجموعة من أهم المجموعات الإسلامية السورية المتمردة,  أن المشاركون من المعارضة في مؤتمر جينيف2 يرتكبون خيانة.  ويجب مثولهم أمام  المحكمة ,ما يعني بوضوح أنه سيتم إعدامهم, ما سيعني نهاية مبكرة للمؤتمر.
2. الصحفي هو جاسوس أو فدية بالنسبة للجماعات المسلحة. ولذلك ثمة عمليات اختطاف وقتل يتعرض لها الصحفيون خلال تغطيتهم للأحداث, فسوريا أصبحت من المناطق الأكثر خطورة بالنسبة للصحفيين وخاصة في المناطق التي يتم إنشاء دولة إسلامية, حيث يتضاعف خطر الخطف, ويتم توقيف الغربيين على نقاط التفتيش وحتى العاملين في لمجال الإنساني.  
• وصحيفة السفير اللبنانية, تهتم بمتابعة الشأن السوري, وهذا بعضاً مما نشرته:
1. يقول مصدر دبلوماسي غربي أن السفير الأميركي روبرت فورد هدد قادة الائتلاف, خلال اجتماعه الأخير في استنبول بالعمل على حله إذا ما واصل الائتلاف رفضه الذهاب إلى جينيف. وخاطبهم بالقول: إننا أنشأنا المجلس الوطني ثم قمنا بتهميشه, وقد أنشأت الائتلاف وأنا قادر على فرطه, وأنا من جاءكم بدعم المئة دولة واعترافها بكم. وأن السفير فورد أرسل إشارات انفتاح  على المعارضة الداخلية بديلاً عنهم.
2. التعجيل أميركياً بالذهاب إلى جينيف للحد من الخسارات. هكذا صارح  وزير الخارجية الأميركي جون كيري زملاءه في اجتماع أصدقاء سوريا في لندن. ولم يبدي الوزير القطري أي اعتراض, وأكتفى الفيصل بهز رأسه عندما خاطب كيري الاجتماع. وقال كيري لا نريد أن يوحي أحد من الحاضرين هنا للمعارضة بعدم الذهاب إلى جينيف2. وأضاف قائلاً: أنه بات من الصعب السيطرة على الصراع السوري, ونظرية احتوائه أخفقت.
3. تركيا قررت إغلاق غالبية المراكز التابعة المخابرات السعودية ضمن مهمة إدارة المجموعات المسلحة ودعمها في سوريا في سياق المواجهة القائمة بينها وبين السعودية, وفي إطار تخفيف التوتر مع إيران والنظام السوري. فلم تعد أجندة الاستخبارات السعودية متطابقة ولا متقاطعة مع المصالح التركية.
4. الخلاف الحالي بين داعش وجبهة النصرة يؤرق بال الشيخ أيمن الظواهري. لأنه يؤدي إلى حرف بوصلة الجهاد, ويصب في مصلحة النظام السوري, لذا سيكون قدوم الظواهري قريباً إلى سوريا, لإيجاد حل جذري للحلاف, وتوحيد داعش والنصرة , وقيادة الجهاد بنفسه.
5. قال السفير الاميركي روبرت فورد أمام لجنة الشؤون الخارجية في الكونغرس:  المعارضة والنظام غبر قادرين على الحسم عسكرياً في المستقبل المنظور. ولذلك تعمل الولايات المتحدة الأميركية مع روسيا والأمم المتحدة لتحقيق حل سياسي للأزمة, والعثور على بديل معقول للأسد صعب جداً, وعلى المعارضة أن تطرح على الطاولة بديلاً معقولاً.
• وصحيفة الأخبار اللبنانية, نشرت أخبار الوضع السوري, وهذا بعضاً مما نشرته:
1. سلة عروض من أمير قطر للأسد تضمنت: استعداد الدوحة لوقف الحملة الاعلامية التي تشنها قناة الجزيرة. والتعهد بتمويل عملية إعادة إعمار سوريا. والتعهد بعدم إقدام الدوحة  بعد الآن  على ما يضر بالأمن المالي السوري. والرئيس السوري قارب عروض قطر بشيء التأني المشوب بالحذر.
1. جولة الإبراهيمي  اصطدمت بتمسك دمشق بسورنة الحل ومن دمشق لا من أي عاصمة أخرى, وبالحرد السعودي, وبضعف جاهزية المعارضة لدخول لحظة استحقاق داخلي تاريخي, فأحبطت مناورات الابراهيمي.
2. وصحيفة New republic,  نشرت خبراً, جاء فيه: المعارضة السورية في حالة من الفوضى, وهو خطأ واشنطن جزئياً, فقد حاولت الولايات المتحدة الأميركية بشكل غير فعال تحويل الجيش الحر إلى قوة مقاتلة من المعتدلين, وساعدت على تشكيل المجلس العسكري الأعلى, وقدمت مساعدات فنمت الجماعات المتطرفة, وتفكك المجلس العسكري, وانقلبت الأمور رأساً على عقب, ما جعل المتطرفين في القمة بدلاً من المعتدلين, وربما يؤدي إلى انهيار المعتدلين.
• وصحيفة الواشنطن بوست, تتابع الشأن السوري باستمرار,: وهذا بعضاً مما نشرته:
1. قال مايكل جيرسون أن ظهور المجموعات الجهادية في الحرب الأهلية السورية شتت التعاطف الأميركي مع التمرد السوري, كما أثار المخاطر الاستراتيجية من جراء هذا الصراع, الأمر الذي من شأنه أن يزعزع استقرار المنطقة, ويوسع إمكانيات الوصول إلى حالة الإرهاب العالمي.
2. مسؤولو الخليج العربي تعبوا من انتظار تحرك الولايات المتحدة الامريكية في تقديم المساعدات للمتمردين السوريين, لذا بدأوا بقيادة السعودية بالتحرك لزيادة دعمها العسكري للمتمردين السوريين , وتطوير سياسة خيارات مستقلة عن واشنطن بسبب فشا قيادتها وخصوصاً بعد قرار أوباما بعدم  شن هجوم ضد سوريا وفقاً لا صرح به مسؤولين في الخليج العربي.
3. الثوار يخسرون الأرض لصالح قوات الأسد في الحرب السورية, وهذا سيجعلهم  لا يأخذون شيئاً في جينيف2. والأسد يعرف هذا جيداً, والوقت قد بات لصالحه, فهل سنجده قريباً على منصة التحالف الدولي ضد القاعدة شرعياً ويلحس أوباما كلماته. وهل سنكون الأحداث التي مضت نوعاً من خرافة الديمقراطية؟    
• وصحيفة الغارديان, نشرت خبراً جاء فيها: المطلوب منح سوريا فرصة لإحلال السلام, لا محادثات سلام بلا نهاية.
• وصحيفةEl pais , نشرت خبراً جاء فيه: طالب ايميلو دي لبايا بحل بسوريا, يكمن بفرض حل سياسي من الخارج, عن طريق منظومة الأمم المتحدة ممثلة بالولايات المتحدة الأميركية وروسيا والصين, وليس تحت رحمة القوى المهيمنة, لأن بعض الدول لا ترغب بوضع حد للحرب في سوريا. فموسكو كما الغرب تشعر بقلق بالغ إزاء خطر التطرف الإسلامي.  
• وشبكة ARDالألمانية, نشرت تقريراً عن وضع المسيحيين, قالت فيه: النظام السوري وحزب الله هما من يحميان المسيحيين,. ونقل التقرير عن المطران اللبناني جورج صليبا أن الإسلاميين المتشددين وليس نظام الرئيس الأسد هم من يضطهد المسيحيين, وإن حزب الله يساعد المسيحيين ويقاتل دفاعاً عنهم, وأن المتشددين السوريين اللاجئين إلى ألمانيا يطاردون السوريين المسيحيين حتى في ألمانيا نفسها.
• وصحيفة البيريوديكو الإسبانية, نشرت خبراً, وجاء فيه: تستسلم المعارضة المعتدلة إلى الحركات المقربة من تنظيم القاعدة كجبهة النصرة , في حين أوفى النظام بوعده حتى قبل الموعد المحدد لتدمير المنشآت التي تنتج غازات الخردل والسارين. ولن ننتظر طويلاً لنسمع أصوات تدافع عن بشار الأسد بأنه الحل وليس مشكلة الصراع. فاستراتيجية الرئيس السوري نجحت حالياً, ويدرك عدد قليل جداً من الحكومات المنخرطة في الأزمة  ذلك.
• وصحيفة باخينا12الأرجنتينية, نشرت خبراً, جاء فيه:  الولايات المتحدة الأميركية علقت الدعم العسكري للمتمردين السوريين كوسيلة للضغط عليها لكي تجتمع مع حكومة الأسد في قمة جينيف2, وتتفق على وقف إطلاق النار.
• وصحيفة الجمهورية المصرية, نشرت خبراً جاء فيه: الحرب الكونية على سوريا بأدواتها الجديدة توشك أن تنتهي إلى نفس نهايات العدوان الثلاثي على مصر. أي فشل في تحقيق أهدافها, وظهور أقطاب دولية مؤثرة في السياسة العالمية, ومخاض نظام دولي جديد يقوم على أسس مختلفة, وتآكل لمرحلة الهيمنة الأميركية, ولم يكن غريباً أن تكون سوريا سبباً رئيسياً في نهاية الحقية الأميركية.
• وصحيفة الحياة , نشرت تحليل رياض قهوجي, وجاء فيه: أجمع محللون وخبراء عسكريون اجتمعوا في مؤتمر مغلق  أخيراً على أن وضع الجيش السوري الحر بات حرجاً جداً مع تشتت قياداته, وتحول جزء من قواته على الأرض إلى ميليشيا مسلحة همها المحافظة على السيطرة على أحياء أو مناطق في سوريا, لتبرير وجودها من أجل الحصول على دعم مالي وعسكري من أطراف خارجية, وطغيان الحركات الإسلامية والسلفية على عدد من مجموعاته.
• وصحيفة لاراسيون, نشرت خبراً جاء فيه: الأطراف المتورطة في سوريا لن تتراجع على ما يبدوا لعدم وجود قوى عالمية نافذة. فالولايات المتحدة الامريكية ضعيفة, وروسيا لا تعرف توجيه الإنذارات, واللاعبون الإقليميون فاعلون وحدهم أحياناً.  
• ومركز Grand Research,نشر خبر, جاء فيه: تتواصل التبدلات في المشهد السوري, ومؤشراتها ما قاله لافروف من أن هنالك الكثير من المحاولات التي تهدف لإفشال جينيف2, وترمي إلى تشويه مضمونه, وتوجيهه إلى مسار غير واقعي سيؤدي بالوضع إلى مأزق. وتحذير الرئيس التركي عبد الله غول للغارديان البريطانية من أن سوريا قد تصبح أفغانستان متوسطية. كل ذلك يعني بدء نهاية الصراع. والأهم هو بدء الإعداد لتحالف دولي ضد القاعدة يساند سوريا.  
• وتصريحات بعض المسؤولين والاطراف, جاءت لتكشف الكثير من الأمور, ومنها:
1. فالسيد قدري جميل بعد لقائه الامريكيين, قال:  التوافق الدولي تجاوز موضوع تنحي الرئيس الأسد, وجينيف2سيبحث توزيع الصلاحيات.
2. والرئيس التركي عبد الله غول, قال: ستتحول سوريا إلى أفغانستان متوسطية إذا ما بقي المجتمع الدولي مكتوف الأيدي ولم يتدخل لوضع حد للنزاع الدائر فيها. وأن المجتمع الدولي لو تمكن في حينه من مواصلة المفاوضات التي بدأها مع الرئيس بشار الأسد لربما ما كان 100 ألف شخص قتلوا, ولما كانت سوريا تعرضت لكل هذا الخراب.
3. والرئيس بوتين أدلى بتصريح. قال فيه: سوريا برئاسة الأسد تدافع عن قرارها المستقل بينما غيرها تخلت عن ذلك.
4. ولافروف قال: تصريحات الائتلاف نثير استغرابنا وتختلف جذرياً عن مبادئ جينيف.....  والائتلاف معرض للتهميش وهناك جهات أخرى  لها تأثير حقيقي بسوريا.
5. و بوغدانوف قال: عدم وجود موقف واضح للائتلاف حول مشاركته بمؤتمر جينيف2 أجل موعد المؤتمر.
• وصحيفة سوزجو التركية,  نشرت خبراً جاء فيه:  انتقد دولة باهتشلي زعيم حزب الحركة القومية المعارض بشدة سياسة أردوغان تجاه سوريا, وقال: إن مكافأة الحكومة التركية للمجموعات الإرهابية المعارضة لنظام الأسد أمر مقلق للغاية, وسياسة أردوغان وحكومته تجاه ما يجري في سوريا لا تتوافق أبداً مع مصالح تركيا القومية, فبالنسبة لهم الأسد سيء ولكن آكلي لحوم البشر هم أناس أبرياء!!  
• وصحيفة الفايننشال تايمز Financial Times, نشرت خبراً جاء فيه: الرئيس الأسد استفاد من صفقة تفكيك الأسلحة الكيميائية, حيث جعل الغرب منه شريكاً أساسياً في مؤتمر جينيف, وترك له الساحة الميدانية فارغة يتصرف فيها كيفما شاء. وخصوم الأسد الدوليين منحوه وضعاً مناسباً, وهم يعرقلون عمليات الإغاثة الانسانية وأي مسار دبلوماسي لا يتضمن توقيف المجازر الصامتة فوراً مآله الفشل.
• وصحيفة Counter  punch, نشرت خبراً جاء فيه: توقع فرانكلين لامب تخفيف واشنطن العقوبات المفروضة على سوريا بمنتصف تشرين الثاني وفقاً لمصدر في وزارة الخزانة الأميركية, بسبب ضغط مارسه الرئيس بوتين على الرئيس أوباما كجزء من الثمن لدور روسيا في إنقاذ أوباما من ورطة خطه الأحمر. كما أن البيت الأبيض يعتقد أنه بحاجة للاتصال مع دمشق لأن إمكانية قيام علاقات أفضل وبعض التعاون لم تنته كلياً. والحظر على التجارة والمصرفية الدولية سيتقلص.    
فالسوريون هم أقدر على حل مشاكلهم بأنفسهم. والمطلوب إيلاء كل الاهتمام لما يعانيه السوريين من مصاعب وعقبات, وأن تقدم له كل المساعدات, وأن يستقبل السوري أفضل استقبال في كل دولة وسفارة وقنصلية, وتقدم له كل الامكانيات. وأن يُكرم  ويحترم ويعزز من قبل كل من يقصدهم طلباً للعون والمساعدة في كل زمان, وبكل أرض وطأتها قدماه.
    السبت: 16/11/2013م                العميد المتقاعد برهان إبراهيم كريم
burhansyria@yahoo.com
bkburhan@hotmail.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وتتسابق الأحداث والتطورات قبل مؤتمر جينيف2
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الصمود الحر الشريف :: Votre 1ère catégorie :: نافذة على سوريا-
انتقل الى: